بوسطة

بوسطة

المؤلّف:
تاريخ النشر:
٢٠٢٢
الصّيغة:
٣٠٠
شراء

نبذة عن الكتاب

ينظر من شرفة مكتبه، و يصوب نظره نحو تلك السيارة القديمة صفراء اللون (فيورا)، الماكثة منذ سنوات, نمت خلفها شجيرة صغيرة بدأت تعلو بالتدريج. يالغرابة مكان نشأتها؛ كأنها تريد ألَّا تنمو إلَّا خلف تلك السيارة! بينهما علاقة صداقة لا يفهمها سوى من يراقبهما في صمت، أثناء اِحتساء قهوته يوميًا، أو هذا ما كان يجول بخاطره دون البوح به لأحد!
كان يستمع عبر أحد التطبيقات الإلكترونية إلى الفقرة الصباحية من البرنامج العام. أصبحت البرامج مختلفة عمَّا كان يسمعه قديمًا, يحب الشعور بحالة النوستالجيا التي تركتها بداخله تلك الفترة، و الحنين لمنزل العائلة؛ رائحة طعام أمه، حرص والده على وضع حبوب القمح و الماء للطيور في البلكون، خاصة إذا اشتدت الحرارة, محاولة ضبط أمه المذياع صباحًا على تردد البرنامج العام؛ أم كلثوم تشدو بـ “يا صباح الخير ياللي معانا”, يليها محمد قنديل يغني “يا حلو صبح يا حلو طل
لم يتم العثور على نتائج