عندما كنا عربا

عندما كنا عربا

القراءة التي تتيح لنا أن نغير منظورنا عن الإسلام والتي تفصل في النهاية بين الدين والثقافة

تاريخ النشر:
٢٠٢٢
تصنيف الكتاب:
الناشر:
عدد الصفحات:
٦٢٧ صفحة
الصّيغة:
٧٥٠
شراء

نبذة عن الكتاب

"ينتمي عنوان هذا الكتاب ""عندما كنا عرب"" إلى العناوين الدلالية الجاذبة والمثيرة للجدل، ويتناسب ذلك مع الرؤى الأيديولوجية المختلفة في إسبانيا على وجه التحديد، فعندما كنا عربا، مكون تعريضي الذات الكاتب نفسه، وتعريف منهجي ""لزمن"" وجود العرب في إسبانيا، ف""کنا""
فعل إشاري، باللغة الإسبانية، يحيل إلى ضمير ""نحن""، ويتضمن معنيين اثنين: دارسو العلوم العربية والإسلامية في الزمن الحديث والمعاصر، إميليو فرين وأساتذته وزملاؤه، ويتمثل ذلك في الجزء الأول من الكتابة والوجود العربي في إسبانيا، ويتمثل ذلك في الجزء الثالث منه، وبين المعنيين، حديث عن ""منهجية قراءة التاريخ"". ويهدف الكاتب من إيراد هذا الفعل، الذي أثار جدلا واسعا بين أوساط بعض الأكاديميين وبعض الأحزاب السياسية داخل إسبانيا، إلى توثيق أهمية التراث العربي"" في الأندلس، وبيان أثره في تكوين ""الثقافة المعرفية"" ليس في شبه الجزيرة الإيبيرية فحسب، وإنما في أوروبا أيضا."
لم يتم العثور على نتائج